أنت هنا

نزع الخمار

2010-06-03 

ليلى تونس

أنا امرأة جزائرية تزوجت بشاب تونسي منذ أربع سنين، أعمل بمؤسسة عمومية تخضع لقانون الوظيف العمومي الذي يمنع وضع الخمار فإما أن أنزع الخمار أو أطرد من عملي، ما العمل؟
 الجواب :
باسم الله والحمد لله والصلاة والسلام على رسول الله؛
جاء أمر ارتداء الحجاب للمرأة المسلمة صريحا في القرآن الكريم، فقال الله تعالى :" وقل للمؤمنات يخضضن من أبصارهن ويحفظن فروجهن ولا يبدين زينتهن إلا ما ظهر منها وليضربن بخمرهن على جيوبهن…" النور/31.
فالواجب عليك أيتها الأخت الكريمة أن تحتشمي وتلتزمي ما أمر الله تعالى به، ولا تبدي زينتك إلا ما ظهر منها، وما ظهر منها – كما جاء في التفسير- الوجه والكفان، ويؤيده قول النبي صلى الله عليه وسلم لأسماء بنت أبي بكر لما دخلت عليه وعليها ثياب رقاق:" يا أسماء إنّ المرأة إذا بلغـت المحيض لم يصلح أن يُرى منها إلا هذا" وأشار إلى وجهه وكفيه.
والأصل أن عليك البحث عن عمل آخر بعيدًا عن الوظيف العمومي لتتمكني من تطبيق تعاليم دينـك، لكن إذا لم تجدي غير هذا العمل، وكنت في حاجة له لتعيشي حياة كريمة، فأنت معنية بقول الله عز وجل: " فمن اضطر غير باغ ولا عاد فلا إثم عليه" البقرة /73.
ولك حينها أن تخلعي خمارك في مكان العمل ثم ترجعين إليـه فـور زوال الضـرورة محتسبة ذلـك عند الله تعالى القائل :" ومن يتق الله يجعل له مخرجا ويرزقه من حيث لا يحتسب".
                                                                                                      و الله أعلم.