أنت هنا

حول ابتياع عقار

اشترى والدي عقارا، ودفع بعض ثمنه واتفق مع البائع على إتمام تسديد باقي المبلغ بعد سنتين، لكن بعد أربعة أشهر طالبه بباقي المبلغ، فاشترط والدي تخفيض الثمن، فما الحكم في ذلك؟

الجواب: بسم الله والحمد لله والصلاة والسلام على رسول الله وبعد؛

فالأصل أن يفي كل من البائع والمبتاع بما اتفقا عليه من شروط لقول النبي صلى الله عيه وسلم: " المسلمون عند شروطهم إلا شرطا أحل حراما أو حرم حلالا".

وليس لهذا البائع أن يعود فيما رضي به ساعة إبرام العقد لقول الله تعالى: "يا أيها الذين آمنوا أوفوا بالعقود " المائدة/1.

فإن رجع البائع فيما اتفقا عليه من شروط واشترط دفع باقي المبلغ حالا دون تأجيل، فللمشتري ألا يوافق على ذلك إذ المسلمون عند شروطهم عند إبرام العقد لحديث النبي صلى الله عليه وسلم السالف الذكر، ولهما أن يُلغيا العقد الأول وينشئا عقدا جديدا يشترط كل منهما حينئذ شروطا جديدة يلتزمان بها.

والله أعلم

والسلام عليكم ورحمة الله وبركاته.