أنت هنا

الحلف

أم عمار - عمان 
هيئة تحرير الفتاوى بالموقع 
 
السؤال: 
منذ مدة حلفت على زوجي أمام أهلي في أثناء النقاش بانه لن يسافر في رمضان وإذا سافر سوف لن يأخذ معه احد في السيارة ولكن حدث انه سافر ولكن لم يأخذ معه احد وفي اليوم الآخر من سفره قدر الله له أن حدث له حادث ولكن الحمد لله أنه بخير ولم يحدث له سوء .
فهل علي أثم وماذا يجب علي فعله .
 
 
الجـواب:
السلام عليكم و رحمة الله و بركاته. من حلف على أخيـه في شيء ولم يف له به حنث في يمينـه وترتبت عليه كفارة، وهي إطعام عشرة مساكين أو كسوتهم على الخيار، فإن عجز عن ذلك صام بدلا عنه ثلاثة (03) أيام مجتمعات أو متفرقات ولا شيء بعد ذلك. - والله أعلم وأحكم .

التعليل: قول الله تعالى:" لَا يُؤَاخِذُكُمُ اللَّهُ بِاللَّغْوِ فِي أَيْمَانِكُمْ وَلَٰكِن يُؤَاخِذُكُم بِمَا عَقَّدتُّمُ الْأَيْمَانَ ۖ فَكَفَّارَتُهُ إِطْعَامُ عَشَرَةِ مَسَاكِينَ مِنْ أَوْسَطِ مَا تُطْعِمُونَ أَهْلِيكُمْ أَوْ كِسْوَتُهُمْ أَوْ تَحْرِيرُ رَقَبَةٍ ۖ فَمَن لَّمْ يَجِدْ فَصِيَامُ ثَلَاثَةِ أَيَّامٍ ۚ ذَٰلِكَ كَفَّارَةُ أَيْمَانِكُمْ إِذَا حَلَفْتُمْ ۚ وَاحْفَظُوا أَيْمَانَكُمْ ۚ كَذَٰلِكَ يُبَيِّنُ اللَّهُ لَكُمْ آيَاتِهِ لَعَلَّكُمْ تَشْكُرُونَ" (المائدة:89).